سياسة
القراء : 2675

عرض تفصيلي للخبر
بيان كتلة السيادة الوطنية بمجلس النواب بيان كتلة السيادة الوطنية بمجلس النواب

نواب يدعون الوزراء المقترحين من الشرق إلى الانسحاب من حكومة الوفاق

أجواء نت : خاص 3 مايو 2016 - 14:35

دعت كتلة السيادة الوطنية بمجلس النواب أمس الإثنين وزراء حكومة الوفاق الوطني من المنطقة الشرقية إلى الانسحاب والاعتذار عن المشاركة فيها.
 
وأوضحت الكتلة في بيان لها صدر في طبرق، أن هذه الدعوة جاءت بعد خروج مظاهرات في بعض المدن الليبية رافضة للاتفاق السياسي والحكومة المنبثقة عنه، خاصة في مدن المنطقة الشرقية.
 
وقال رئيس كتلة السيادة الوطنية النائب خليفة الدغاري لأجواء نت اليوم الثلاثاء: إن بعض المواد الواردة بالاتفاق السياسي الموقع بالصخيرات، تتعارض مواد في الإعلان الدستوري، وهذا أمر مرفوض.
 
وأضاف الدغاري أن من ضمن الأخطاء الواردة بالاتفاق السياسي، هو السماح لهيئة الأمم المتحدة بالتدخل في الشأن الليبي.
 
وذكر البيان أن الوزراء المقترحين في حكومة الوفاق الوطني من المنطقة الشرقية هم: المهدي البرغثي، وجمعة الدرسي، وعبد المطلب البرعصي، وعبد الجواد العبيدي.
 
وقد شهدت عدة مدن في المنطقة الشرقية، الجمعة الماضية، خروج مظاهرات رافضة لحكومة الوفاق الوطني، ومؤيدة للقيادة العامة للجيش الليبي التابعة لمجلس النواب.
 
وفي سياق منفصل، استنكرت كتلة السيادة الوطنية تصريحات مندوب ليبيا بالأمم المتحدة إبراهيم الدباشي، فوصفتها بـ"الاستخفاف" بقرارات المؤسسة الوطنية للنفط التابعة للحكومة المؤقتة المنبثقة عن مجلس النواب.
 
وأوضح الدغاري أن المؤسسة الوطنية للنفط الشرعية هي التي مقرها بمدينة بنغازي، وأن هناك قرارا صدر عن رئيس الحكومة السابق علي زيدان بنقل مقرها الرئيس إلى مدينة بنغازي، على حد قوله.
 
وكانت لجنة العقوبات التابعة لمجلس الأمن الدولي قد وضعت الناقلة "ديستيا أميا" على القائمة السوداء، بعد تلقي طلب من سفير ليبيا لدى الأمم المتحدة إبراهيم الدباشي، والذي يلزم الدول بمنعها من دخول الموانئ، وفق وكالة رويترز.

 

التعليقات

أضف تعليقك علي الخبر