محليات
القراء : 8475

عرض تفصيلي للخبر
الزاوية و القماطي بعد تحريرهما - كتيبة فرسان جنزور - فيسبوك الزاوية و القماطي بعد تحريرهما - كتيبة فرسان جنزور - فيسبوك

الأجهزة الأمنية في جنزور تسترجع ثلاثة مختطفين

أجواء نت : خاص 16 مايو 2016 - 13:54

تمكنت كتيبة فرسان جنزور التابعة للمباحث العامة في المدينة، أمس الأحد، من إنقاذ واسترجاع ثلاثة أشخاص كانوا مختطفين في أماكن مختلفة بمنطقتي السراج وورشفانة.


وفي تصريح لأجواء نت، قال آمر جهاز المعلومات بكتيبة فرسان جنزور محمود أبوجعفر: إن المختطفين الثلاثة هم: صالح القماطي، وأحمد المشري، وعبد السلام الزاوية، وقد توصلت الكتيبة إلى معرفة مكان احتجاز القماطي والمشري فحررتهما، في حين أفرج عن الزاوية ـ من سكان الماية ـ في تبادل مع محتجزين اثنين كانا عند جهة أمنية بطرابلس.


وأضاف أبوجعفر أن خاطفي القماطي كانوا قد طالبوا أهله بفدية مالية بقيمة مليون وخمسمائة ألف دينار للإفراج عنه، قبل أن يحرره أفراد الكتيبة، أما المشري فقد استُدل على مكانه بعد كمين قبض فيه على أحد الخاطفين في منطقة السراج، مشيرا إلى أن التعقب وملاحقة الجناة استغرق وقتا؛ بسبب صعوبة تعقب الاتصالات الهاتفية للوصول لأصحاب الهواتف التي يستخدمها المتورطون في قضايا الخطف.

من جانب آخر، قال طارق بزع آمر بوابة جسر 17: إن جهودا مشتركة تبذلها كتيبة فرسان جنزور وكتيبة الهمالي من ورشفانة المتمركزة في بوابة 27، لمحاربة ظاهرة الاختطاف والسطو المسلح التي عمت المنطقة.

الجدير بالذكر أن كتيبة فرسان جنزور قد أنقذت، الأحد الماضي، الطفل عبد المهيمن الصويعي من سكان ورشفانة، بعد اختطافه لأسبوعين، في حين اضطر أهالي مختطفيْن من صبراتة إلى دفع فدية مالية لإخلاء سبيلهما بعد اختطافهما في منطقة ورشفانة.

التعليقات

أضف تعليقك علي الخبر