اقتصاد
القراء : 2589

عرض تفصيلي للخبر
رئيس المؤسسة الوطنية للنفط في طرابلس مصطفى صنع الله رئيس المؤسسة الوطنية للنفط في طرابلس مصطفى صنع الله

صنع الله: جضران يتحصل من الدولة على مليون دينار يوميا

أجواء نت : خاص 3 سبتمبر 2016 - 15:17

قال رئيس المؤسسة الوطنية للنفط في طرابلس مصطفى صنع الله: إن آمر فرع جهاز حرس المنشآت النفطية بالمنطقة الوسطى إبراهيم جضران يتحصل من الدولة على مليون دينار يوميا عن طريق الاحتيال وسرقة الأموال.

وأوضح صنع الله ـ في مقابلة على قناة "ليبيا روحها الوطن" أمس الجمعة ـ أن جضران احتال على الدولة من خلال تلاعبه بأعداد منتسبي فرع حرس المنشآت "بزعمه أنهم 22,800 فرد، وهم لا يتجاوزون ألف فرد فعليا".

وبيّن صنع الله أن جضران ما زال يمارس أعمال السرقة بالإكراه رغم تبعيته للمجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني، كان آخرها استيلاؤه على 40 ألف لتر من وقود الطيران من مصفاة البريقة، حسب قوله.

وأشار رئيس المؤسسة الوطنية للنفط في طرابلس إلى أن جهاز حرس المنشآت النفطية بفروعه الثلاثة مثال سيئ جدا، مضيفا أن "الجهاز قد حاد عن دوره الرئيسي، وأنه مكون من ميليشيات لا علاقة لها بالجيش، ويتربح من المواقع النفطية".

وحذر من استنساخ جهاز حرس المنشآت النفطية بالمنطقة الجنوبية ما وصفها بـ "تجربة جضران" من خلال ممارسته التهديد بوقف العمل في حقول النفط الواقعة في الجنوب الغربي للبلاد.

ولفت صنع الله إلى خطورة هجرة الغاز الطبيعي إلى الجنوب الجزائري، في حال نفذ فرع جهاز حرس المنشآت النفطية في الجنوب تهديده، وأوقف الإنتاج من حقل الوفاء النفطي الواقع على الحدود الليبية الجزائرية.

وأوضح أن فرع جهاز حرس المنشآت النفطية بالمنطقة الغربية كان يقوم بحراسة مصفاة ومستودعات الزاوية التي تجري عبرها عمليات تهريب الوقود، وفق قوله.

من جانب آخر، قال الناطق باسم فرع جهاز حرس المنشآت بالمنطقة الوسطى علي الحاسي لأجواء نت: إن الجهاز سيرد، في وقت لاحق، ردا مفصلا على اتهامات مصطفى صنع الله .

وكان فرع جهاز حرس المنشآت النفطية في الجنوب قد أعلن، أواخر الشهر الماضي، إيقاف تصدير النفط من الحقول الواقعة تحت سيطرته حتى تُصرف "مستحقاتهم المالية المتوقفة منذ ثلاث سنوات".

 

التعليقات

أضف تعليقك علي الخبر