منوعات
القراء : 2016

عرض تفصيلي للخبر
جانب من إحياء اليوم العالمي للسكري جانب من إحياء اليوم العالمي للسكري

بالتزامن مع يومهم العالمي، مرضى السكري في ليبيا يعانون نقص الدواء

أجواء نت : خاص 13 نوفمبر 2016 - 15:26

بالتزامن مع اليوم العالمي للسكري، يعاني المرضى في ليبيا نقصا في أدويته عامة والأنسولين خاصة.
 
وأوضح مدير إدارة الخدمات الصحية رضا شحودة لأجواء نت، أن مادة الأنسولين في المستشفيات العامّة مفقودة؛ بسبب عدم دخول كميات كافية إلى البلاد، بسبب الظروف التي تمر بها ليبيا.
 
وأضاف شحودة أن مادة الأنسولين الموجودة في معظم العيادات الخاصة، إما مهربة من مستودعات وزارة الصحة، وإما منتهية الصلاحية، إضافة إلى كونها مرتفعة الثمن.
 
وتروي المواطنة مسعودة بالحاج، وهي مريضة بالسكري، قصة معاناة يومية تعيشها للبحث عن أدوية السكري والأنسولين بين المستشفيات العامّة والعيادات الخاصّة.
 
وقالت بالحاج لأجواء نت اليوم الأحد: إنها تقف يوميا في الطابور أمام مستشفى السكر في طرابلس لأخذ حصتها من الدواء، لكنها لا تتحصل عليه.
 
وعلى صعيد آخر، أطلقت إدارة الخدامات الصحية بطرابلس حملة السكري والأكل الصحي للتوعية من مرض السكري.
 
وقال مدير مكتب الخدمات الطبية طرابلس إحميدة دياب لأجواء نت: إن حملة السكري والأكل الصحي ستقوم على مدار يومين متتاليين بتوعية المواطنين بمخاطر مرض السكري، وضرورة اتباع نظام غذائي لتخفيف تناول الأدوية الخاصة بمرض السكري وغيره من الأمراض.
 
وتشير إحصائيات الاتحاد الدولي للسكري إلى أن ما يقرب عن 422 مليون شخص مصابون بمرض السكري، وأنه بحلول عام 2035 سيكون هناك حوالي 592 مليون شخص مصاب بهذا المرض، وذلك بما يعادل مريضا واحدا لكل عشرة أشخاص.
 
ومن المتوقع أن يصبح السكري بحلول 2030 سابع أسباب الوفاة الرئيسية في العالم، بحسب منظمة الصحة العالمية.
 
يشار إلى أن اليوم العالمي لمرضى السكري يعود إلى 1922م، وهو تاريخ اكتشاف مادة الأنسولين الخاصة بمرض السكري.
ويحيي العالم في 14 نوفمبر من كل عام اليوم العالمي لمرضى السكري.
 
 
 
 
 
 
 
 
 

 

التعليقات

أضف تعليقك علي الخبر