سياسة
القراء : 1448

عرض تفصيلي للخبر
ميناء بمنطقة الهلال النفطي ميناء بمنطقة الهلال النفطي

مطالبات بحماية الهلال النفطي وتجنيبه الحرب

أجواء نت : خاص 13 نوفمبر 2016 - 21:15

طالب التجمع السياسي لنواب مصراتة كل الأطراف التي تحاول السيطرة على حقول النفط وموانئه، بالكف عن ما وصفه عبثا بمكتسبات وثروات الشعب الليبي.
 
وشدّد التجمع في بيان له، أمس السبت٬ على ضرورة حماية منشآت الدولة بقوات نظامية تحت سلطة المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني.
 
وفي سياق متصل، كشف عضو مجلس النواب إدريس عبد الله عن مشاورات مكثفة يجريها المجلس مع عدة أطراف، لتجنيب منطقة الهلال النفطي الصراعات المسلحة وإبعادها عن التجاذبات السياسية.
 
وقال عبد الله لأجواء نت، اليوم الأحد: إن المشاورات تضمنت إعادة النازحين والمهجّرين من منطقة الهلال النفطي إلى بيوتهم ومنع التعرض لهم، مضيفا أن مهمة تأمين الموانئ يجب أن توكل لحرس المنشآت النفطية.
 
وكانت القوات المسلحة التابعة لمجلس النواب قد سيطرت على جميع الموانئ بمنطقة الهلال النفطي، بعد هجوم شنته في الحادي عشر من سبتمبر الماضي من أربعة محاور تحت اسم "عملية البرق الخاطف"، وهذا ما عدّه المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق تصعيدا عسكريا غير مبرّر، ودعا إلى تحكيم العقل.
 
يُذكر أن التجمع السياسي لنواب مصراتة، أُسس في الخامس من نوفمبر الجاري، ويضم 11 عضوا من أعضاء مجلس النواب والمجلس الأعلى للدولة المنتخبين من مدينة مصراتة.

 

التعليقات

أضف تعليقك علي الخبر