سياسة
القراء : 3367

عرض تفصيلي للخبر
أعلام الدول الست أعلام الدول الست

الدول الكبرى تدين التهديد باستخدام القوة في ليبيا خصوصا في طرابلس

أجواء نت : خاص 23 ديسمبر 2016 - 20:42

أدانت حكومات فرنسا وألمانيا وإيطاليا وإسبانيا والمملكة المتحدة والولايات المتحدة الأمريكية التهديدات باستخدام القوة العسكرية في ليبيا وخاصة في طرابلس مناشدة جميع الأطراف تسوية خلافاتها بواسطة الحوار والمصالحة الوطنية.
 
وجددت الحكومات في بيان مشترك أمس الجمعة دعمها الكامل للمجلس الرئاسي لمواجهة التحديات الأمنية والاقتصادية التي تواجه البلاد حاليا وللاتفاق السياسي٬ الذي اعتبرته خريطة طريق انتقالية لإقامة حكومة منتخبة ديموقراطية في ليبيا.
 
وذكرت الحكومات بالقرار رقم (2259) الصادر عن مجلس الأمن الدولي الذي أقر بيان روما الصادر في 13 ديسمبر عام 2015 ٬ ويدعو دول الأعضاء إلى توفير الدعم لحكومة الوفاق لكونها الحكومة الشرعية الوحيدة في ليبيا ويرفض الاتصال الرسمي بمؤسسات موازية خارجة عن الاتفاق السياسي.
 
وحثت الحكومات الست المجلس الرئاسي على معالجة المسائل الأمنية والاقتصادية والاجتماعية الطارئة في مقدمتها تكثيف الاستعدادات لبناء القوات الليبية العاملة تحت الإشراف المدني التي تشمل الحرس الرئاسي ونشرها على وجه السرعة.
 
ورحب البيان المشترك للحكومات بتصديق المجلس الرئاسي على ميزانية عام 2017 داعية المؤسسات المالية للدولة على التعاون مع المجلس وتمكين السلطة التنفيذية الشرعية في البلاد لانتهاج سياسة اقتصادية فعالة تلبي احتياجات الليبيين.
 
وأشادت الحكومات بالمجلس الرئاسي وجهوده الرامية لاستعادة الحكم الموحد والازدهار والأمن في ليبيا مهنئة حكومة الوفاق والشعب الليبي على النجاح الذي حققته عمليتهما لدحر تنظيم الدولة من سرت٬ وفق البيان.
 
وناشدت جميع الأطراف المشاركة في الحوار السياسي التعامل بجدية مع الحوار ودعم المجلس الرئاسي في رسم عملية انتقال سلمية لتحقيق المصالحة الوطنية وإقامة حكومة منتخبة وموحدة تمثل الجميع.
 
وجاء هذا البيان المشترك لحكومات فرنسا وألمانيا وإيطاليا وإسبانيا والمملكة المتحدة والولايات المتحدة الأمريكية بعد مرور عام على توقيع الاتفاق السياسي الليبي في مدينة الصخيرات المغربية الذي وقع في 17 ديسمبر عام 2015.

 

التعليقات

أضف تعليقك علي الخبر