اقتصاد
القراء : 3118

عرض تفصيلي للخبر
بيان قبيلة المغاربة حول الهجوم على قوات حرس المنشآت بيان قبيلة المغاربة حول الهجوم على قوات حرس المنشآت

البرغثي يدعم حرس المنشآت والأطيوش ينفي دعم القبيلة لهم

أجواء نت : خاص 16 اغسطس 2016 - 14:41

نفى شيخ قبيلة المغاربة صالح الأطيوش إصداره لبيان داعم لقوات حرس المنشآت، أمس الإثنين، أمام ميناء الزويتينة، واصفا من أصدروا البيان بأنهم لا يمثلون إلا أنفسهم.

وأضاف الأطيوش في تصريح لأجواء نت اليوم، أن جميع المحاولات التي أجراها لرأب الصدع بين قوات حرس المنشآت النفطية والقيادة العامة للجيش التابعة للبرلمان باءت بالفشل.

وكان مشايخ وحكماء قبيلة المغاربة قد حذروا، في كلمة مسجلة لهم أمس الإثنين أمام ميناء الزويتينة النفطي، من محاولات جر القبائل إلى الاقتتال الداخلي وبث الكراهية والعداء بينهم، مؤكدين قانونية وجود حرس المنشآت النفطية بتمركزاتها الحالية وفق قانون النفط الصادر عام 1955 وقرار إنشاء حرس المنشآت النفطية، مستنكرين التحريض ضد منطقة الهلال النفطي واستفزاز حرس المنشآت الموجودين بالمنطقة، محملين مديرية أمن أجدابيا مسؤولية الأمن بالمدينة، داعين إياها إلى إبعاد المدنيين الذين لا يحملون صفة رسمية عن التمركزات الأمنية.

 

وكان وزير الدفاع بحكومة الوفاق الوطني المهدي البرغثي قد دعا "عقلاء" المنطقة الشرقية وحكماءها إلى عدم التحشيد ضد قوات حرس المنشآت النفطية بالمنطقة الوسطي والوقوف ضد هذا الدعوات.

وطالب البرغثي خلال زيارته "التضامنية" مع حرس المنشآت، أمس الإثنين، مفتاح شقلوف آمر الكتيبة 153 بعدم الانصياع إلى الأوامر التي ليس للبلاد مصلحة عليا فيها، أو الأوامر التي تؤدي إلى حرب أهلية وعواقب وخيمة.

كما صرح آمر حرس المنشآت إبراهيم جضران بأنهم يعملون على حماية الدخل الوحيد لليبيين وهو النفط، مؤكدا الدور المهم الذي تلعبه المكونات الاجتماعية الداعمة لهم وأهمها "قبيلة المغاربة" والقبائل الأخرى.

 

وكان رئيس الأركان العامة بالقوات المسلحة التابعة لمجلس النواب عبد الرازق الناظوري قد أكد في تصريحه، أمس الإثنين، لوكالة رويترز بأن قواته ستدخل موانئ الهلال النفطي لحمايتها.

يذكر أن كتيبة 153 التابعة للقيادة العامة بقيادة مفتاح شقلوف قد دخلت منطقة الزويتينة، السبت الماضي، وقامت بعرض عسكري إلا أنها لم تصل إلى الميناء النفطي.

التعليقات

أضف تعليقك علي الخبر